الأمم المتحدة: ما لايقل عن 6 آلاف مدني نزحوا من مناطق شرق “دير الزور” بسبب القتال

أخبار سوريا

قالت “الأمم المتحدة” إن آلاف المدنيين اضطروا للفرار من محافظة “دير الزور” بسبب تجدد القتال.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة “استيفان دوغريك” في مؤتمر صحفي عقده مساء الجمعة، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في “نيويورك” إن آلاف السوريين اضطروا للفرار من محافظة دير الزور، شرق سوريا، خلال الشهور الستة الماضية.

وأضاف “دوغريك” أن الغارات الجوية والاشتباكات شرق محافظة دير الزور خلال الأشهر الستة الماضية، أجبرت حوالي 25 ألف شخص على الفرار من ديارهم، ودعا جميع الأطراف إلى ضمان حرية التنقل وتوفير الممرات الآمنة.

وأشار “دوغريك” إلى أن معظم المدنيين نزحوا إلى مخيم “الهول” قرب الحسكة، حيث وصل إليه أكثر من 8500 شخص خلال الأسابيع الخمسة الماضية.

وتصل بشكل دائم عائلات نازحة إلى مخيمات في مناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” هاربةً من مناطق سيطرة “تنظيم الدولة”، التي شهدت انحساراً كبيراً خلال الأشهر الماضية جراء تكثيف العمليات العسكرية ضده.

 

 

أضف تقييم:

اترك تعليقاً:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register