النظام يُبلغ ذوي خمسة معتقلين من درعا بمقتلهم في سجن صيدنايا

أخبار سوريا
صورة لسجن صيدنايا من الأقمار الصناعية 

قال مراسل “حلب اليوم”، إن قوات النظام أبلغت ذوي خمسة معتقلين من مدينة الشيخ مسكين بريف درعا الشمالي، بمقتل أبنائهم في سجن صيدنايا بريف دمشق، دون تسليمهم جثثهم.

وأوضح مراسلنا، أن المعتقلين الخمسة تم اعتقالهم عقب اتفاق التسوية بين فصائل المعارضة والنظام السوري قبل أكثر من عام، بينهم قيادي معارض سابق يُدعى “عبد المنعم الحمد”، والعسكري المنشق “علاء الخلف”، والناشط “عبد الستار العوض”، والشيخ “مصطفى البرم”.

ونقل المراسل عن مصادرمحلية، أن ذوي بعض المعتقلين تلقوا تأكيد مقتل أبنائهم من مخفر مدينة الشيخ مسكين، بعد التواصل مع أحد المراكز الأمنية في دمشق، في حين تلقى ذوي اثنين من المعتقلين بلاغ من النظام لزيارة مشفى تشرين العسكري بدمشق.

واعتقلت قوات النظام الأشخاص الخمسة بعد فترة قصيرة من عودتهم إلى منازلهم في المدينة التي كان يسيطر عليها النظام، بعد حصولهم على بطاقات تسوية، في حين يقبع العشرات ممن كان لديهم بطاقات تسوية من أبناء المحافظة في سجون النظام، على الرغم من وعود النظام بإطلاق سراحهم ووقف الاعتقالات والملاحقة الأمنية وفقاً لمراسل حلب اليوم.

وشهدت الآونة الأخيرة، ارتفاعاً ملحوظاً في أعداد الوفيات من المعتقلين في سجون النظام من أبناء محافظة درعا، معظمهم ممن تم اعتقالهم بعد السيطرة على الجنوب السوري.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register