مفوضية اللاجئين: الأوضاع الأمنية تحول دون عودة اللاجئين السوريين في الأردن لبلدهم

أخبار في المهجر
مخيم الزعتري في الأردن – أرشيف

قالت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، التابعة للأمم المتحدة، إن لاجئي سوريا بالأردن يتخوفون من العودة إلى بلادهم، نتيجة تردي الأوضاع الأمنية فيها.

ووصف المتحدث باسم المنظمة في الأردن، محمد الحواري، نسبة العائدين من اللاجئين بـ”الخجولة”، لافتاً إلى أن عدد العائدين حتى منتصف الشهر الجاري بلغ نحو 14 ألف لاجئ، من أصل 670 ألفا مسجلين رسمياً في المملكة.

وأوضح المسؤول الأممي لوكالة الأناضول أن 70% من اللاجئين يتخوفون من العودة بسبب الأوضاع الأمنية، و33% منهم يخشون من عدم قدرتهم على تأمين مصادر رزق لهم عند عودتهم، بينما يعتبر 20% منهم البنية التحتية في بلادهم غير مؤهلة للحياة.

ورجح الحواري أن يكون العائق الحقيقي هو “التكاليف المادية للعودة والبدء بحياة جديدة”، مشيراً إلى أن أسرة مكونة من 9 أفراد تحتاج مبلغ 90 دينارا أردنيا (126 دولار أمريكي) كرسومٍ للمغادرة، إضافة إلى رسوم إصدار الوثائق الرسمية وأجور المواصلات.

ولفت الحواري إلى أن 85% من لاجئي سوريا بالأردن يعيشون تحت خط الفقر، وهو ما يجعل توفيرهم لهذه المبالغ أمراً صعباً.

يشار إلى أن أعداد السوريين المسجلين لدى المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بلغ أكثر من 673 ألف لاجئ بينهم 18% يقيمون في مخيمات اللجوء، وفقاً لإحصائية صادرة عن المفوضية في شهر تشرين الثاني الفائت.

المصدر: الأناضول + حلب اليوم

أضف تقييم:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register