نظافة معدومة وإهمال حكومي في ريف دمشق الجنوبي

أخبار سوريا

اشتكى سكان ريف دمشق الجنوبي من تردي الخدمات وإهمال النظافة العامة في مناطقهم، حيث تتراكم أكوام القمامة بين الأحياء السكنية، دون تنفيذ أي حملات لإزالتها من قبل المجالس المحلية التابعة لحكومة النظام.

وقال مراسل “حلب اليوم” إنّ أهالي مدينة “السيدة زينب” و “تجمع حجيرة” للنازحين من الجولان المحتل، وقرية “البحدلية” يشتكون من تراكم القمامة بين الأحياء السكنية، الأمر الذي تسبب بتجمع الحشرات والجرذان والكلاب الشاردة بالقرب منهم، وارتفاع نسبة الإصابة بالأمراض مع حلول فصل الصيف دون إيجاد أية حلول حكومية.

وأضاف مراسلنا أنّه ومع الانقطاع الطويل للتيار الكهربائي يعاني الأهالي من صعوبة في تحمّل ارتفاع درجات الحرارة، فلا يستطيعون فتح نوافذهم للتهوية بسبب الروائح الكريهة والخوف من تسلل الجرذان والحشرات، ولا يمكنهم الحصول على تهوية داخلية لعدم توفر التيار الكهربائي.

تجدر الإشارة إلى أنّ محافظَي القنيطرة وريف دمشق زارا المنطقة في وقت سابق وتعهدا بتقديم مشاريع شاملة لتحسين الواقع الخدمي فيها، إلّا أنّهما لم يلتزما بأيٍ من هذه التعهدات ولم يتم تنفيذ أي مشروع لحل مشاكل الأهالي الخدمية، بحسب مصدر أهلي.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register