“كورونا” يلغي كلاسيكو الصيف المقبل ويسبب خسائر كبيرة

أخبار رياضة
صورة أرشيفية

أعلنت شركة التسويق المالكة لكأس الأبطال الدولية لكرة القدم إلغاء نسخة هذا العام من البطولة الودية بسبب فيروس كورونا، وهو ما يعني إلغاء مواجهة الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة التي كانت مقررة في مدينة لاس فيغاس وحرمان الفريقين من مداخيل تقدر بعشرات الملايين من الدولارات.

وقال “دانييل سيلمان” المدير التنفيذي لشركة “ريليفانت سبورتس” في بيان أمس الجمعة إن “غياب الوضوح بشأن موعد رفع القيود على إجراءات التباعد الاجتماعي، والغموض بشأن جدول كرة القدم جعلا من غير الممكن إقامة البطولة”.

وأشار البيان إلى أن الفترة التي كان من المقرر إقامة تلك البطولة خلالها قد تستخدم لإنهاء المنافسات المحلية والأوروبية التي توقفت في الأسابيع الأخيرة بسبب جائحة فيروس كورونا.

وانطلقت كأس الأبطال الودية في 2013، وتلعب مبارياتها بين تموز وآب في الولايات المتحدة ودول أخرى، وتضم البطولة أبرز الأندية الأوروبية، وتجذب المباريات عددا هائلا من الجماهير، حيث شاهد 109 آلاف مشجع مباراة ريال مدريد ومانشستر يونايتد في ميشيغان عام 2014.

وقالت صحيفة “إس” الإسبانية إن إلغاء البطولة سيحرم المشجعين من مشاهدة مواجهة الكلاسيكو التي كانت مقررة الصيف المقبل في مدينة لاس فيغاس.

وأكدت الصحيفة أن قرار الإلغاء سيحرم الفرق المشاركة من مداخيل مهمة، وأشارت إلى أن ريال مدريد مثلا كان سيحصل على 15 مليون دولار مقابل المشاركة في البطولة، كما وتشمل الخسائر أيضاً مبالغاً إضافية تتعلق بالتسويق واستقطاب متابعين جدد في السوق الأميركي.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register