الاقتصاد اللبناني يخسر 160 ألف وظيفة منذ بدء الاحتجاجات

أخبار اقتصاد
تعبيرية

أشار استطلاع أجرته شركة “InfoPro Research”، إلى وجود خسائر فادحة في القطاع الخاص منذ بدء الاحتجاجات، تمثلت بخسارة السوق 160 ألف وظيفة بصورة مؤقتة أو دائمة، وفقاً لصحيفة “النهار” اللبنانية.

وبينت نتائج الاستطلاع، أن عدد الشركات العاملة في السوق المحلية، أقفلت أبوابها بشكل نهائي أو شهدت تعطلاً مؤقتاً في الإنتاج، ناتجة عن تبعات الاحتجاجات ممثلة بغلق طرقات وإضرابات.

وأوردت الصحيفة عن الاستطلاع، أن قطاع الخدمات في السوق اللبنانية، كان أكثر القطاعات المتأثرة بالاحتجاجات الشعبية، بتراجع في مبيعاته بنسبة 73 بالمئة.

وأضافت: “رغم أن مبيعات 87 بالمئة من الشركات العاملة في القطاع الصناعي سجلت انخفاضاً بنسبة 60 بالمئة، لكن المبيعات صعدت بنسبة 16 بالمئة لدى 2 بالمئة من الشركات”.

وجرى الاستطلاع في الأسبوع الأخير من تشرين ثاني الماضي، وشمل آراء عينة من المقيمين على 300 شركة، تمثل القطاع الخاص، تم اختيارها بحسب المنطقة والحجم والقطاع.

تجدر الإشارة إلى أن الاحتجاجات في لبنان تتواصل منذ 17 تشرين الأول الماضي، يوم أعلنت الحكومة عن تضمين موازنة العام 2020 بضرائب ورسوم جديدة، لتتطور الاحتجاجات إلى المطالبة برحيل النخبة السياسية الحاكمة وتشكيل حكومة إنقاذ جديدة.

 

المصدر: الأناضول

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register