كيف ضللت فصائل الثوار قوات الأسد في معارك ريفي حماة وإدلب؟

أخبار سوريا
صورة نشرتها وكالة “ANNA-News” الروسية – وسائل التواصل

اتبعت فصائل الثوار تكتيكاً جديداً في معاركها ضد قوات نظام الأسد، المدعومة من روسيا في أرياف إدلب وحماة شمال سوريا.

وأظهرت صور نشرتها وكالة “ANNA-News” الروسية من ريف حماة الشمالي قيام فصائل الثوار بتصميم مجسَّمات عسكرية لدبابات ومدافع ثقيلة، وذلك بهدف تضليل طيران نظام الأسد وروسيا الحربي والمروحي.

من جانبه، أوضح القيادي العسكري في الجبهة الوطنية “حسام سلامة”، في تصريح لـ “حلب اليوم” حول هذا التكتيك، أن “من إحدى أساليب مواجهة العدو هو القيام بتضليله وخاصة مع الغزارة النارية التي يستخدمها”.

وأضاف القيادي البارز أنه “كان من الضروري صنع أهداف وهمية تخفف الغزارة النارية واستهداف الأهداف الحقيقة ويقلل من حجم الاستنزاف”، ونوه إلى أنه “يصعب على طيران الاستطلاع التمييز بين الأهداف الحقيقة والأهداف الوهمية”.

جدير بالذكر، أن قوات النظام بدعم جوي روسي، شنت ومنذ ثلاثة أشهر، هجوماً موسعاً على ريفي إدلب وحماة مما أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين فضلاً عن نزوح معظم سكان المناطق المستهدفة إلى الحدود السورية التركية.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register