فوج من المجندين إجبارياً في صفوف YPG يعلنون عصيانهم بريف الحسكة

أخبار سوريا
عناصر من قوات قسد (أرشيفية)

قال موقع الخابور المحلي، إن فوجاً عسكرياً من المجندين إجبارياً في صفوف وحدات حماية الشعب الكردية YPG، أعلن عصيانه ورفض الإصغاء لأوامر قادته، وذلك قرب بلدة تل براك بريف الحسكة.

وأشار “الخابور” إلى أن الفوج طالب قادته بتسريح عناصره بعد انتهاء مدة خدمتهم الإجبارية، الأمر الذي يرفضه القادة، وخاصة بعد إصداره قرار الاحتفاظ بهم.

وذكر الموقع أن عدد أفراد الفوج الذين عصوا الأوامر ورفضوا الانصياع لها، يقدر بنحو 300 عنصر من المجندين إجبارياً، ويعرف فوجهم باسم “فوج الشهيد كندل”.

ولفت “الخابور” إلى أن قوة عسكرية كبيرة من YPG حاصرت الفوج الذي رفض إطاعة الأوامر، ودرات اشتباكات أسفرت عن وقوع جرحى من الطرفين، مشيراً إلى أن 30 مجنداً تمكنوا من الفرار إلى جهات غير معلومة.

في سياق متصل، شنت قوات الأسايش، حملة دهم واعتقال، طالت أكثر من 200 شخص بينهم أطفال دون سن الـ18 عاماً، وذلك في مدن وقرى محافظة الحسكة بهدف تجنيدهم إجبارياً في صفوفها، وفق “الخابور”.

وأوضح الموقع أن حملة الاعتقالات شملت مدن “القامشلي ورأس العين واليعربية والشدادي والمالكية وتل براك) بريف الحسكة، وأن عدداً من المعتقلين هم من موظفي “الإدارة الذاتية” التابعة لقسد.

أضف تقييم:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register