الأمم المتحدة تدعو لإنهاء حالات أطفال بدون جنسية في أوروبا

أخبار عربي ودولي

دعت الأمم المتحدة البلدان الأوروبية والمنظمات الإقليمية فيها لاتخاذ إجراءات عاجلة، لوضع حد لحالات أطفال بدون جنسية في القارة.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة “ستيفان دوغريك” خلال مؤتمر صحفي، إن المنظمة الدولية تدعو أوروبا لاتخاذ إجراءات عاجلة لضمان عدم ولادة أي طفل أو بقائه بلا جنسية.

وقدرت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين واليونيسف وجود أكثر من نصف مليون شخص في أوروبا، بينهم ألفان و100 طفل، بدون جنسية، فيما أشار “دوغريك” إلى أن هذا الرقم يظهر زيادة بنسبة 4 أضعاف مقارنة بعام 2010.

وقال “دوغريك” إن اليونيسف ومفوضية اللاجئين اقترحتا سلسلة من الحلول لمواجهة تلك الحالات بشكل أفضل، حيث تشمل التأكد من أن كل لاجئ وطفل مهاجر يتم تحديده وحمايته بشكل سليم، وتبنّي أو تعديل التشريع ليشمل ضمانات تمنح الجنسية لجميع الأطفال المولودين في بلدان القارة.

وبحسب المسؤول الأممي فإن الأطفال الذين لايحملون جنسية لايستطيعون الوصول إلى كامل الحقوق والخدمات الأساسية، محذراً في الوقت نفسه من أن يواجه هؤلاء الأطفال تمييزاً مدى الحياة، والتعرض للعنف وسوء المعاملة والإتجار، ووضعهم مع أسرهم في خطر الاحتجاز.

وأطلقت مفوضية شؤون اللاجئين حملة “أنا أنتمي”، بهدف إنهاء حالة انعدام الجنسية بحلول عام 2024، فيما تعمل اليونيسيف على ضمان تسجيل جميع الأطفال عند الولادة.

أضف تقييم:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register