تناول الصودا والمشروبات السكرية يزيد مخاطر الإصابة بأمراض الكلى

أخبار منوعات

قالت دراسةٌ طبيةٌ أمريكية: إن الأشخاص الذين يشربون الكثير من المشروبات المحلاة والصودا يضعون أنفسهم أمام خطر الإصابة بأمراض الكلى.

وأشارت نتائج الدراسة، التي نشرت في المجلة الإكلينيكية للجمعية الأمريكية لأمراض الكلى، إلى عواقب صحية سلبية مترتبة على استهلاك المشروبات المحلاة بالسكر، مضيفةً أن بعض المشروبات قد تؤثر على صحة الكلى.

الباحثون وهم من كلية “جونز هوبكنز بلومبرج” للصحة العامة في الولايات المتحدة درسوا 3003 حالات من الرجال والنساء، من أصولٍ إفريقيةٍ، من ذوي وظائف الكلى الطبيعية.

وقال “كيسي ريبهولز” من كلية “جونز هوبكنز بلومبرج” للصحة العامة: “هناك نقصٌ في المعلومات الشاملة عن الآثار الصحية المترتبة على العديد من المشروبات المتوفرة في الإمدادات الغذائية”

وأضاف “ريبهولز” “هناك معلوماتٌ محدودةٌ بشأن أنواع المشروبات، وأنماط المشروبات التي ترتبط مع الإصابة بأمراض الكلى على وجه الخصوص”.

وقام الباحثون بتقييم كمية المشروبات المتناولة، من خلال استبيان تردد الغذاء الذي تم إدارته في بداية الدراسة بين عامي 2000 و 2004، ثم تابعوا المشاركين حتى الفترة الممتدة بين عامي 2009 و 2013، ومن بين الـ 3003 مشاركين، تطورت 185 حالة ( 6بالمئة) من مرضى الكلى المزمن على مدار متابعةٍ لمدة 8 سنوات.

وبينت الدراسة أن استهلاك المشروبات التي تتكون من الصودا، ومشروبات الفواكه المحلاة، والماء كان مرتبطاً بمخاطر تطور أمراض الكلى المزمنة، وكان المشاركون أكثر احتمالاً بنسبة 61 بالمئة لتطور أمراض الكلى المزمنة.

وتفاجأ الباحثون بأن الماء كان أحد مكونات هذا النمط من المشروبات التي ارتبطت بزيادة خطر الإصابة بأمراض الكلى المزمنة.

وأشاروا إلى أن المشاركين في الدراسة قد أبلغوا عن استهلاكهم لمجموعةٍ متنوعةٍ من أنواع المياه، بما في ذلك المياه المنكهة والمحلّاة.

المصدر: Times Now News

أضف تقييم:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register