قافلة مساعدات تثير جدلاً في لبنان والأمم المتحدة توضح طبيعتها

أخبار سوريا
صورة لقافلة المساعدات

أوضحت منظمة الأغذية العالمية التابعة للأمم المتحدة طبيعة حمولة شاحنات متجهة إلى سوريا أثارت جدلًا في لبنان.

وأوضحت المنظمة في بيان نشرته عبر حسابها في تويتر أن الشاحنات التي اعترضها محتجون في طرابلس، كانت تحمل مساعدات غذائية إلى مخازن الأمم المتحدة في سوريا، وأضافت أن المحتجين أوقفوا شاحنتين من أصل 39 شاحنة انطلقت من مرفأ بيروت، تحمل أكياس سكر عليها شعار برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة.

وبحسب المنظمة فإن برنامج الأغذية العالمية ينقل عبر لبنان مساعدات غذائية إلى عائلات متضررة في سوريا منذ 2011 والحمولة مستوردة من خارج لبنان.

وفي وقت سابق قطع محتجون طريق دولي داخل لبنان، أمام شاحنات نقل كبيرة محملة بالبضائع ومتجهة إلى سوريا ودول الخليج، وتدخل الجيش اللبناني لمنع المحتجين من الاعتداء على الشاحنات وتسهيل عبورها، ولم تكن الشاحنات تحمل شعارات للأمم المتحدة بحسب الصور التي نشرتها وسائل إعلام لبنانية للشاحنات، ما أثار حفيظة المحتجين بالتزامن مع جدل مستمر بسبب عمليات التهريب إلى سوريا.

ونشرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان بيانا صادرًا عن ناشطي حراك عكار طالبوا فيه الجمارك اللبنانية والجهات الاقتصادية والأمنية المختصة، بكشف حمولة الشاحنات التي تتجه نحو الحدود، ونشر بياناتها أمام الشعب لتبيان الحقيقة.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register