فلسطينيون سوريون محتجزون في تايلند يطلقون مناشدة للإفراج عنهم

أخبار في المهجر

أطلق لاجؤون فلسطينيون سوريون محتجزون في سجن مركز التوقيف في بانكوك بتايلند، نداء استغاثة، ناشدوا فيه المؤسسات الدولية والحقوقية للتدخل من أجل الإفراج عنهم.

ونقلت مجموعة العمل لأجل فلسطينيي سوريا عن الناشطة فاطمة جابر أن هناك حوالي 21 لاجئاً بينهم 12 فلسطيني سوري وغزاوي، و3 أشخاص سوريين، 4 عراقيين، لا يزالون قيد الاحتجاز في السجون التايلندية منذ سنوات وبعضهم منذ سنة وشهر بتهمة انتهاء إقامتهم.

ونوهت الجابر إلى أن السلطات التايلندية لن تطلق سراح اللاجئين المحتجزين في سجونها إلا إذا تم دفع الكفالات لهم، أو تم توطينهم في دولة أخرى، أو ترحيلهم إلى البلاد التي جاءوا منها إلى تايلاند.

وذكرت المجموعة أن العشرات من اللاجئين الفلسطينيين والفلسطينيين السوريين المعتقلين في تايلند يعانون من ظروف اعتقال غاية في السوء مضيفةً أن حوالي 50 شخصاً ما بين نساء وكبار في السن وشباب، محتجزين في المركز الذي يرمز له بـ “IDC”.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register