قتلى وجرحى مدنيون في غارات روسية على بلدة كفرومة بريف إدلب

أخبار سوريا
لحظة سقوط صاروخ من طائرة حربية روسية على بلدة كفرومة – وسائل التواصل

أفاد مراسل “حلب اليوم“، اليوم الأحد، بأن 7 مدنيين قتلوا وأصيب آخرون جراء غارات جوية روسية استهدفت بلدة كفرومة بريف إدلب الجنوبي.

وأوضح مراسلنا، أن القتلى من بينهم ثلاثة أطفال والناشط الإعلامي “عبد الحميد اليوسف” والمسعف “عامر البصل” وأصيب 10 آخرون، مشيراً إلى أن الغارات الروسية تزامنت مع قصف مدفعي من مواقع قوات النظام على ذات المنطقة.

وأضاف مراسلنا، إلى أن القصف بالراجمات والمدفعية من مواقع النظام تجدد مساء اليوم، حيث طال معظم أحياء البلدة.

من جانبه، أوضح الدفاع المدني، أن الطيران الروسي استهدف منازل المدنيين بثلاث غارات جوية تلتها عدة قذائف مدفعية، ما أدى لوقوع “مجزرة” في صفوف المدنيين، مشيراً إلى أن فرقه أسعفت المصابين إلى المشافي، وانتشلت جثامين القتلى لتسليمها لذويهم.

وكان فريق “منسقو استجابة سوريا” قد أعلن في بيان له، الخميس الماضي، استهداف قوات النظام وروسيا 14 نقطة خدمية في محافظة إدلب شمال غرب سوريا خلال الأيام الماضية.

ويشار إلى أن أكثر من 1497 مدنياً في شمال غرب سوريا، قتلوا منذ توقيع اتفاق “سوتشي” العام الماضي، جراء الحملة العسكرية التي تقودها قوات النظام وروسيا على المنطقة، وفقاً لـ “منسقو استجابة سوريا”.

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register