لاجئة سورية تقاضي نظام الأسد في السويد

أخبار في المهجر
“آلاء الحمصي”

قامت الشابة السورية “آلاء الحمصي” برفع دعوى قضائية ضد نظام الأسد في السويد، بتهمة ارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

ولجأت الشابة المقيمة في السويد حالياً إلى تقديم دعوى لدى الادعاء العام، لتكون “آلاء” من بين 9 سوريين رفعوا دعاوى ضد الأسد ونظامه في السويد .

وقد تحدثت “الحمصي” لراديو السويد، عن معاناتها في فترة اعتقالها من قبل نظام الأسد، وقامت بشرح الطريقة اللازمة لتقديم البلاغ للجهة المختصة.

وأوضح الراديو أن الشرطة السويدية تقوم بالتحقيق في جرائم الحرب بناء على بلاغات بذلك، عن أشخاص يتواجدون في السويد أو خارجها قاموا بارتكاب جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية.

وذكر الراديو أن هيئة الادعاء العام السويدية تعمل على مقاضاة “من تلطخت يداه بجرائم حرب في سوريا والعراق وله علاقة بالسويد، أي في الحالات التي يتواجد فيها أي من الجاني أو الضحية في السويد”.

يذكر أن السويد وقعت على معاهدة روما عام 1998 والتي تنص على “ملاحقة ومقاضاة مجرمي الحروب”، وهي ملزمة بمقاضاتهم.

يُشار إلى أن الكثير من السوريين قاموا برفع دعاوى قضائية ضد نظام الأسد وأشخاص ارتكبوا جرائم حرب سواء بحقهم أو بحق أقاربهم، لدى الجهات المختصة في دول اللجوء، والتي بدورها تقدمها لمحكمة الجنايات الدولية.

 

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register