أمريكا تحمل إيران مسؤولية الهجمات على ناقلات النفط في خليج عُمان

أخبار عربي ودولي
ناقلة النفط المستهدفة قبالة خليج عمان

حمّل الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، اليوم الجمعة 14 حزيران، إيران، المسؤولية المباشرة عن الهجوم الذي استهدف ناقلتي نفط في “خليج عمان”، يوم أمس الخميس.

وقال “ترامب” خلال مقابلة تلفزيونية: “إيران نفذت الهجوم، وتعلمون ذلك لأنكم شاهدتم القارب”، في إشارة إلى الزورق الإيراني الذي ظهر في فيديو وهو يزيل لغماً غير منفجر قرب الناقلة اليابانية التي تعرضت للاعتداء، وأردف: “اللغم يحمل بصمات إيران”.

وأكد “ترامب” أن الولايات المتحدة “تأخذ ما حدث على محمل الجد”، مضيفاً أن “خليج عمان لن يُغلق، وإذا تم إغلاقه بالفعل فلن يكون ذلك لفترة طويلة”.

ووصف “ترامب” إيران بأنها “دولة إرهاب”، وجدد تعهده بمنعها من امتلاك أسلحة نووية.

وكان وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو”، صرح بأن إيران تعمل على عرقلة مرور النفط عبر “مضيق هرمز”، ووصف ما حدث بأنه جزء من حملة لتصعيد التوتر، مؤكداً أن الولايات المتحدة ستدافع عن قواتها ومصالحها في المنطقة، وفق قوله.

وفي وقت متأخر الجمعة، نقلت “رويترز” عن مسؤول أمريكي قوله: إن زوارق إيرانية سريعة منعت سحب ناقلة النفط النرويجية “فرنت ألتير” المعطوبة في خليج عمان.

من جهتها، أكدت “طهران” اليوم الجمعة، أن الاتهامات الأميركية “لا أساس لها”، واتهمت الولايات المتحدة بالقيام بما وصفته بـ”التخريب الدبلوماسي”.

واستهدف هجوم الخميس ناقلتي نفط، (نروجية ويابانية) في “بحر عمان”، ما أدى لاشتعال النيران فيهما وإجلاء طاقميهما.

ويعتبر الهجوم الثاني خلال شهر استُهدفت فيه ناقلات نفط في هذه المنطقة الاستراتيجية، بعد تعرض 4 سفن بينها 3 ناقلات نفط، لعمليات “تخريبية” قبالة سواحل الإمارات في 12 أيار.

وقالت وكالة “بلومبرغ” الأمريكية، إن السفينة التي شب فيها الحريق تم تحميلها بالنفط من “أبوظبي” قبل الانطلاق بالبحر وفق بيانات أولية، في حين كانت ناقلة النفط الثانية “كاريدجس” في طريقها من “الجبيل” في السعودية إلى “سنغافورة”، محملة بشحنة “ميثانول”.

المصدر: الحرة + رويترز + حلب اليوم

أضف تقييم:

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register