عقب الاشتباك مع الروس.. ميليشيات مدعومة من إيران تتحرك بمحيط مطار حلب الدولي

أخبار سوريا
عناصر من ميليشيا “لواء الباقر” في حلب

أفاد مراسل “حلب اليوم” بأن عناصر من ميليشيا لواء الباقر، نقلوا أربعة حواجز تابعة لهم من منطقة الشيخ سعيد جنوبي مدينة حلب، باتجاه طريقي مطار حلب الدولي والنيرب العسكري.

وأوضح مراسلنا، اليوم الثلاثاء، بأن ست سيارات مزودة برشاشات تمركزت على تلك الحواجز، فيما وضع على تلك الحواجز الأربعة قرابة الثلاثين عنصراً، وأضاف بأن سيارة “مفيَّمة” تابعة لميلشيا لواء الباقر تجولت لرصد الطريق منذ صباح اليوم، بالإضافة لقيام عناصر الميليشيا بتفتيش السيارات بشكل عام، والتدقيق على السيارات العسكرية التابعة لضباط النظام.

ولفت مراسلنا إلى أن الحواجز الأربعة تتبع لقيادة المقر في حي الشيخ سعيد التي تقوم برصد الطريق الواصل بين مطار حلب الدولي ومدخل المدينة الغربي، باستخدام طائرات الاستطلاع بشكل مستمر.

ونقل مراسلنا عن مصدر رفض الكشف عن اسمه لأسباب أمنية، بأن تلك الإجراءات احترازية تحسباً لأي هجوم محتمل من قبل الشرطة العسكرية الروسية وعناصر النظام المدعومين من قبل روسيا.

ويشار إلى أن طريق مطار حلب الدولي وحي الخالدية شهدا اشتباكات عنيفة بين ميليشيات مدعومة من إيران من جهة وبين عناصر مدعومين من قبل روسيا، وخلفت الاشتباكات قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

جدير بالذكر، أن وكالة الأناضول للأنباء التركية، ذكرت الجمعة، أن عدداً من القتلى والجرحى سقطوا جراء اشتباكات بين قوات روسية وأخرى إيرانية بمحافظتي دير الزور وحلب السوريتين.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register