أزمة البنزين تشل الحركة المرورية في السويداء

أخبار سوريا
محطة وقود في السويداء

قفزت أسعار البنزين الحر في السويداء خلال الأيام الثلاثة الأخيرة، بالتزامن مع تفاقم أزمة البنزين في المحافظة، والتي اضطرت عدداً من المدنيين للجوء إلى شراء المادة بالسعر الحر.

وقال مراسل “حلب اليوم” إن سعر لتر البنزين الحر تراوح بين 1000-1200 ليرة سورية في مدينة السويداء ومناطق مختلفة من المحافظة، اليوم الجمعة 19 نيسان، الأمر الذي انعكس سلباً على المواصلات في المحافظة.

وأضاف مراسلنا أن الكثير من السائقين امتنعوا عن العمل نتيجة عدم قدرتهم على شراء البنزين الحر، ولعدم توافق أسعار النقل مع ارتفاع أسعار البنزين، وعدم تمكنهم من تحصيل مخصصاتهم من محطات المحروقات.

ولفت المراسل إلى أن طوابير طويلة تصطف أمام الكازيات يومياً للحصول على المادة عن طريق البطاقة الذكية، وقلة فقط من يتمكنون من تحصيلها.

ونوه مراسلنا إلى أن أزمة البنزين أدت لشلل الحركة بشكل كبير حتى داخل المدينة، في حين توقفت عدد من المكاتب الخاصة بسيارات الأجرة في أرياف المحافظة عن العمل، مضيفاً أنها انعكست أيضاً على بعض المصالح التي يعتمد أصحابها على المولدات، وذلك نتيجة لوضع الكهرباء السيء أيضاً.

وكان مراسل “حلب اليوم” قد أفاد في وقت سابق، بأن عدداً من سائقي الباصات والسرافيس امتنعوا عن العمل بسبب عدم توفير مخصصاتهم من المازوت، ما اضطر الكثير من المدنيين للتنقل بين أكثر من حافلة للوصول إلى مدنهم وقراهم.

يذكر أن محافظة السويداء شهدت أزمة خانقة في وقود التدفئة طيلة فصل الشتاء، الأمر الذي أدى لاحتجاجات شعبية تطورت لقيام مدنيين بإطلاق النار على شعبة حزب البعث في مدينة “صلخد” بريف السويداء الجنوبي.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register