الجبهة الوطنية للتحرير تنفي عقد أي اجتماع بين مكوناتها والجانب الروسي

أخبار سوريا

نفت الجبهة الوطنية للتحرير اليوم السبت عقد أي اجتماع بين مكوناتها والجانب الروسي خلال الفترة الماضية في سوريا أو خارجها.

وقال النقيب ناجي مصطفى أبو حذيفة الناطق الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير: “إننا في الجبهة الوطنية للتحرير ننفي جميع الشائعات الواردة على مواقع التواصل الاجتماعي حول اجتماع أي من مكونات الجبهة الوطنية للتحرير (حركة نور الدين الزنكي) أوغيرها مع الاحتلال الروسي أو غيرهم خلال الفترة الماضية داخل أو خارج الأراضي السورية”

وقال النقيب ناجي مصطفى إن ذلك “يندرج ضمن الحرب النفسية التي يبثها نظام الأسد وأذرعه القذرة بغرض إشاعة الفرقة بين صفوف الثوار”.

وأكد النقيب أن “الجبهة متمسكة بمبادئ الثورة السورية، ومن ذلك محاربة النظام والدفاع عن المناطق المحررة حتى آخر قطرة دم وبقرار سياسي وعسكري واحد”.

وحذر النقيب من تداول الشائعات حول أي فصيل من مكونات الجبهة، ودعا لتلقي الأخبار من مصادرها الرسمية في قيادة الجبهة الوطنية للتحرير.

أضف تقييم:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register