تصعيد عسكري على إدلب برعاية روسية

أخبار سوريا

نشر الكرملين اليوم الثلاثاء، تصريحات عن وجود تهديد للقواعد الروسيّة في سوريا، تزامناً مع بدء حملة عسكرية على ريف إدلب.

وقال الكرملين، إن “المسلحين في إدلب يعرقلون السلام ويهددون القواعد العسكرية الروسية في سوريا”، مشيراً إلى أن الطائرات “المسيّرة” التي تنطلق من إدلب تشكل تهديداً لنقاط التمركز الروسية المؤقتة.

وأضاف الكرملين أن “تحذيرات ترامب حول إدلب لا تبالي بخطر الإرهاب ولا تمثّل منهجا كاملا وشاملا”.

من جهته، أفاد مراسل حلب اليوم عن بدء هجوم جوي من قبل الطيران الروسي على مناطق في جبل الزاوية، وسهل الروج وريف مدينة جسر الشغور غربي إدلب.

إلى ذلك أعلن الدفاع المدني السوري، على صفحته في “فايسبوك” عن اصابة إمراة في بلدة “البدرية” شمال غرب مدينة أريحا في ريف إدلب الجنوبي، إضافة إلى وقوع دمار كبير في الممتلكات، مؤكداً على “عمل فرق الدفاع المدني العاجل لإخلاء الجرحى والمصابين من المناطق المستهدفة”.

وكان وزير الخارجية الروسي قال يوم أمس الاثنين أن كل الحق لنظام الأسد بتصفية “الإرهابيين” في إدلب، تزامناً مع تصريح وزير الخارجية الإيراني خلال زيارته إلى دمشق ولقائه رأس النظام بشار الأسد، “أنه يجب تطهير محافظة إدلب من الإرهابيين” بحسب وصفه.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register