خارجية الأسد رداً على ترامب: استعادة الجولان لا تزال أولوية

أخبار سوريا

أدانت خارجية الأسد اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بـ “سيادة” إسرائيل على الجولان السوري، ووصفت تلك التصريحات بـ “اللامسؤولة”.

ونقلت وكالة أنباء النظام سانا، عن مصدر بالوزارة قوله، إن هذا الموقف يعبر عن “إزدراء” الولايات المتحدة للشرعية الدولية و “انتهاكها السافر” لقراراتها وخاصة قرار مجلس الأمن رقم 497 لعام 1981 الذي صوت عليه أعضاء المجلس بالإجماع بمن فيهم الولايات المتحدة والذي “يرفض بشكل مطلق قرار حكومة الاحتلال الإسرائيلي وإجراءاته التعسفية بخصوص الجولان ويعتبره باطلاً ولاغياً ولا أثر قانوني له”.

وقالت الخارجية إن الجولان ”جزء لا يتجزأ من أراضي الجمهورية العربية السورية وإن استعادته من الاحتلال الإسرائيلي بكل الوسائل التي يكفلها القانون الدولي لا تزال أولوية في السياسة الوطنية السورية وأنها حق أبدي لن يخضع للمساومة أو التنازل ولا يمكن أن يسقط بالتقادم“.

وكان ترامب قد كتب في تغريدة على تويتر: “بعد 52 عاما حان الوقت لتعترف الولايات المتحدة اعترافا كاملا بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان التي تتميز بأهمية استراتيجية وأمنية حيوية بالنسبة لدولة إسرائيل واستقرار المنطقة”.

أضف تقييم:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register