طوابير الغاز تقتل رجلاً ستينياً في جبلة بريف اللاذقية

أخبار سوريا

توفي رجل ستيني أثناء محاولته الحصول على جرة غاز في مركز توزيع في العمارة، بمدينة جبلة، بريف اللاذقية.

وقال “تلفزيون الخبر” الموالي، إن الرجل (ر.ع) البالغ من العمر 69 عاماً، تنقل بين 3 مواقع للحصول على الغاز، حيث فارق الحياة في المركز الأخير، مستنداً إلى أسطوانة الغاز.

وأضاف أنه كان برفقة المسن أبو أحمد، حيث تنقلا بحثاً عن سيارة الغاز من الساعة 12 وحتى 5 عصراً.

ونقل التلفزيون عن أبو أحمد تفاصيل القصة حيث قال: “في البداية انتظرنا بالقرب من روضة السلام، بعد أن قيل لنا أن ثمة سيارة غاز متجهة إلى المنطقة”.

وأضاف أنه بعد انتظار طويل، توجهوا إلى الساحة أمام جامع أبو بكر بحي الجركس، ومن ثم إلى مركز التوزيع بالقرب من جامع الحسين بحي العمارة، حيث تفاجؤوا بالأعداد الكبيرة التي تنتظر على الدور.

وأوضح أبو أحمد أن ملامح التعب والإعياء بدت على وجه “ر.ع” الذي كان يشكو من ضيق في التنفس، أثناء تنقله بين المواقع الثلاثة دون فائدة.

وأوضح أنه وبعد حصول الرجل على أسطوانة الغاز، حملها على كتفه، وأثناء قطعه الشارع وقع على الأرض، وعند إسعافه إلى المستشفى تبين أنه قد فارق الحياة منذ سقوطه على الأرض.

وبحسب أبو أحمد فقد أكد الطبيب في المستشفى أن سبب الوفاة هو جلطة، نتيجة إصابة الرجل بارتفاع شديد في الضغط.

وتشهد مناطق النظام أزمة محروقات خانقة، حيث أظهرت مقاطع مصورة طوابير غاز مؤلفة من مئات الأشخاص، وسط تصاعد الانتقادات الموجهة لحكومة النظام.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register