الهجرة التركية توضح الحالات الخمس لتوقف “الكملك” للاجئين السوريين

أخبار في المهجر

أوضحت إدارة الهجرة التركية في العاصمة “أنقرة” الحالات الخمس التي يتم فيها توقيف أو سحب بطاقة الهوية المؤقتة “الكملك” من السوريين.

وذكرت الإدارة أن الحالات الثلاث الأولى التي تؤدي إلى توقيف الكملك وتعطيله، هي “إرسال الهوية عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو إرسالها للسماسرة والأشخاص المجهولين الذين بدورهم يستخدمونها في أعمال مشبوهة، أو إعارتها لأشخاص لاستخدامها طبياً أو فتح عداد المياه والكهرباء أو العبور فيها إلى سوريا، أو استخدامها لشراء خط الهاتف لأشخاص أو تفعيل خدمة الإنترنت لهم.

ولفتت الهجرة إلى أنه في حال وقوع أي حالة من الحالات الثلاث؛ فلن يسمح للمخالف بالمطالبة بالكملك مرة أخرى، وربما يصل الأمر لمقاضاته.

وتابعت إدارة الهجرة أن الحالة الرابعة التي يتم فيها توقيف البطاقة تكون للأشخاص الحاصلين على إذن سفر خارجي، والخامسة للراغبين بالعودة إلى سوريا، وفي حال عاد الشخص من سوريا إلى تركيا بطريقة غير شرعية، فعليه تقديم طلب إلى الهجرة، وحينها يتم تقييم وضعه.

تجدر الإشارة إلى أن الإدارة العامة للهجرة في تركيا، قررت مطلع العام الحالي 2019، إعادة تفعيل بطاقة الحماية المؤقتة للاجئين السوريين الذين سلموها في المعابر حين دخولهم إلى سوريا، ثم عادوا إلى تركيا بطرق غير شرعية.

أضف تقييم:
  • يامن أبو عدنان

    2019-02-17 at 8:38 ص

    أنا خرجت من تركيا قبل أربع سنوات تقريبا ثم عدت قبل سنة من الآن مع عائلتي ثم أخرجنا “الكيملك” للكل وعندما كنا نخرجها سألني الموظف عن الكيملك القديم فقلت له سلمته قبل ثلاث سنوات، ثم أعطاني الكيملك، وعند تحديث البيانات نفس السؤال وأجبت بنفس الإجابة.
    الآن أنا أخشى أن يوقفني حاجز أو أي مركز أمني ويسحب مني الكيملك الجديد عند معرفتهم بالكيملك القديم كما حصل مع قريب لي وكثير من الناس.
    أرجو أن تفيدوني… وشكرا لجهودكم.

    أضف تقييم للتعليق:
  • محمداديب زنجير

    2019-02-16 at 10:49 م

    انا مالي ريح علي سوارياه وفاح عدادالمي والكهرب علي اسمي رحة اجدد الكملك قاسحبوي مني وقال انت رايح علي سوارياه

    أضف تقييم للتعليق:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember meLost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register