بعد يوم من سوتشي.. قصف مكثف للنظام يخلف ضحايا

أخبار سوريا

صعدت قوات النظام مجدداً قصفها المدفعي والصاروخي المكثف من ثكناتها العسكرية المحاذية لمناطق سيطرة المعارضة في الشمال السوري، على قرى وبلدات ريفي إدلب وحماة.

وقتل 8 أشخاص وهم 5 أطفال و3 نساء اليوم الجمعة 15 شباط، نتيجة القصف المدفعي والصاروخي المكثف من قبل قوات النظام، على مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي.

كما وطال قصف براجمات الصواريخ من مواقع قوات النظام، الأحياء السكنية في بلدة تلمنّس بريف مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي.

وبالإضافة إلى حملة القصف التي يشنّها النظام على ريف إدلب، قصفت قوات النظام بقذائف المدفعية الثقيلة أطراف قرية “حويجة السلة” ومحيط بلدة “الشريعة” في ريف “حماة”، متسببة بإصابة شخصين بينهما طفلة، بالإضافة إلى خسائر في ممتلكات المدنيين.

ويأتي التصعيد الأخير للنظام في الشمال السوري، بعد يوم من انعقاد جولة جديدة من مؤتمر “سوتشي” حول سوريا، وبالتزامن مع تصريح للمتحدث الرسمي باسم الكرملين الروسي “ديميتري بيسكوف”، استبعد فيه تنفيذ عملية عسكرية في محافظة “إدلب”.

وكانت تركيا وروسيا توصلتا إلى مذكرة تفاهُم حول إدلب، نصَّت على إبقاء الوضع على حاله مع التزام الجانب التركي بمعالجة ملف “التنظيمات الإرهابية”، وإنشاء منطقة منزوعة السلاح مقابل مَنْع موسكو النظام شن أي هجمات في المنطقة.

أضف تقييم:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register