سمكة تونة تباع بأكثر من 3 ملايين دولار.. ما سبب ارتفاع ثمنها؟

أخبار منوعات

بيعت سمكة تونة بمبلغ قياسي بلغ 333,6 مليون ين ياباني بما يساوي أكثر من 3 ملايين دولار أمريكي في أول مزاد يجرى هذا العام في سوق السمك الجديد بطوكيو.

وتم صيد السمكة التي بلغ وزنها 278 كيلوغراماً، في “أوما” على الطرف الشمالي من جزيرة “هونشو” أكبر جزر اليابان، وهي واحدة من أفضل مناطق صيد أسماك التونة في اليابان.

وغالباً ما يدفع تجار الجملة وأصحاب مطاعم السوشي مبالغ باهظة، لشراء أفضل سمكة، في أول مزاد في العام الجديد.

واشترى السمكة وهي من نوع التونة ذات الزعانف الزرقاء “كيوشي كيمورا”، رئيس شركة كيمورا التي تدير سلسلة مطاعم “سوشي زانماي”.

وقال كيمورا للصحفيين: “لم أتوقع أن تكون غالية الثمن إلى هذا الحد، ولكن بما أنني تمكنت من شراء سمكة جيدة، أود أن يتذوقها العملاء”.

واعتاد كيمورا شراء أغلى أسماك التونة في المزاد الأول من كل عام منذ عام 2012 وحتى 2017، ومن بينها سمكة تونة كانت تحتل الرقم القياسي السابق من حيث ارتفاع الثمن، حيث اشتراها بمبلغ 155,4 مليون ين عام 2013.

يذكر أن اليابانيين من أكثر المستهلكين في العالم للتونة ذات الزعانف الزرقاء، وقد تسبب الصيد المفرط لها في انتقادات عالمية لليابان.

وتصنف أسماك التونة ذات الزعانف الزرقاء ضمن الأنواع المهددة بالانقراض، من جانب الصندوق العالمي للطبيعة.

وبحسب القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض التي يصدرها الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، فإن أسماك التونة ذات الزعانف الزرقاء في المحيط الأطلسي معرضة لخطر الانقراض، بينما هذا النوع من الأسماك في المحيط الهادئ عرضة للمخاطر.

أضف تقييم:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register