مكبل الأيدي.. انتشال جثة شاب سوري من بركة مياه في لبنان

أخبار في المهجر
جثة الشاب (الوكالة الوطنية للاعلام)

انتشل غطاسو الدفاع المدني، أمس الخميس، جثة شاب سوري مكبل اليدين من بركة مياه وعليه آثار تعذيب في مدينة بعلبك بلبنان، بحسب “الوكالة الوطنية للاعلام”.

وذكرت الوكالة أن غطاسي الدفاع المدني استطاعوا انتشال جثة شاب سوري يدعى “أحمد الخلف” يبلغ من العمر 35 عاماً، من بركة مياه زراعية في سهل بوداي في لبنان.

وأضافت الوكالة أن الشاب مكبل اليدين، وعلى رأسه آثار كدمات، مشيرةً إلى أن قوى أمن بعلبك بدأت بالتحقيقات لكشف ملابسات الحادثة.

وعثر الأهالي على جثة سيدة تدعى “شادية .ع .غ” سورية الجنسية، الخميس الماضي، داخل حفرة للصرف الصحي في بلدة ماسا في منطقة البقاع الأوسط بلبنان، وفقاً للوكالة ذاتها.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register