مقتل عنصرين من ميليشيا “فاطميون” في البادية

أخبار سوريا

أفاد موقع محلي، بالعثور على جثتي عنصرين من ميليشيا لواء “فاطميون” المدعوم من إيران، قتلا قنصاً في منطقة جبل البشري في بادية الرقة، أمس الأحد.

وأوضح موقع “الخابور”، بأن الجثتين نقلتا من قبل لواء “فاطميون” إلى مستوصف مدينة معدان الخاضعة لسيطرة قوات النظام بريف الرقة الشرقي، مشيراً إلى أنه عرف من القتيلين المدعو “أنس الحموي” من أهالي منطقة السلمية بريف حماة، ويعمل مع لواء فاطميون شرقي الرقة.

ولفت الموقع إلى أنه يوجد خمسة مقرات تابعة للواء “فاطيمون وزينبيون” في محيط جبل البشري، الواقع بريف مدينة معدان الجنوبي بعمق البادية السورية، مضيفاً أن منطقة بادية الرقة من جهة وبادية دير الزور تشهدان استنفارا لقوات النظام.

يذكر أن “لواء فاطميون” كان قد نشر حواجز طيارة له بمحيط القرى والبلدات بريف دير الزور الغربي، وسط مخاوف الأهالي من شنه حملة اعتقالات تعسفية إثر حادثة مقتل العنصرين، وفق الموقع ذاته.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register