قوات النظام تعتقل اثنين من العاملين في القطاع الطبي في الغوطة

أخبار سوريا

أفاد موقع محلي، بأن دوريات تابعة لفرع الأمن العسكري التابع للنظام، اعتقلت منذ أيام اثنين من العاملين في القطاع الطبي في بلدة “حمورية” في الغوطة الشرقية.

وأوضح موقع “صوت العاصمة” أن اثنين من الممرضين العاملين في مركز حمورية الطبي، تم اعتقالهما نتيجة تهمة وجهت إليهما بتسريب معلومات طبية تخص عدد الإصابات بفيروس كورونا ومعلومات تتعلق بأعداد الوفيات وكيفية التعامل مع الحالات.

وأشار الموقع، إلى أنه عقب اعتقال الممرضين حصلت حالة من الخوف، في صفوف العاملين ضمن الكوادر الطبية في المنطقة، مما قد يساهم في زيادة العجز الطبي في المراكز الطبية في تقديم الرعاية اللازمة للمصابين والمرضى، نتيجة النقص الكبير في أعداد الأطباء والممرضين العاملين في الغوطة الشرقية.

وبين الموقع، أن هناك العشرات من الحالات يومياً تنقل إلى المركز الطبي المتواجد في بلدة “حمورية” لإجراء الكشف للتأكد من عدم الإصابة بفيروس كورونا، فضلاً عن الحالات الإسعافية ممن هم يعانون من أمراض أخرى.

يذكر أن أعداد المصابين بفيروس كورونا في بلدة حمورية، تجاوزت 200 حالة، بعد أن سجلت 29 إصابة مؤكدة مطلع الأسبوع الجاري، حيث تتركز الإصابات في منطقة الخولاني، ومحيط مسجد حمورية القديم، وفقاً لذات المصدر.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register