ازدياد ملحوظ في عمليات السرقة بدرعا.. وقوات النظام تفرج عن اللصوص

أخبار سوريا

أفاد مراسل “حلب اليوم” في درعا، بأن عمليات السرقة في ازدياد مستمر في المحافظة، ويتم بعضها بالقرب الأفرع الأمنية التابعة للنظام.

وأوضح مراسلنا، أن محافظة درعا شهدت في الآونة عدداً كبيراً من عمليات السرقة، تحول بعضها لجريمة قتل، إذ كان بعضها بالقرب من الأفرع الأمنية التابعة للنظام في المحافظة، لافتاً إلى مشاركة عناصر الأفرع في البعض منها.

وأشار مراسلنا، إلى أن النظام أصدر مؤخراً عفواً عن المعتقلين، ليتبين لاحقاً أن المفرج عنهم من أصحاب السوابق بالسرقات وتجارة المخدرات، ولم تتجاوز مدة اعتقالهم 6 أشهر.

وبحسب مصادر أهلية، فإن عناصر سابقين في صفوف المعارضة، في مدينة طفس بريف درعا الغربي، تمكنوا من إلقاء القبض على شخصين كانوا قد سرقوا عدداً من الدراجات نارية في كل من مدينة نوى وبلدة المزيريب بريف درعا الغربي.

يذكر أن محافظة درعا شهدت جريمة قتل راح ضحيتها السيدة “أنتصار مطرودي” بعد قيام شخص بسرقة مصاغها الذهبي وقتلها في حي طريق السد في مدينة درعا، بينما نُشر منذ شهر تقريباً، مقطع مصور لسرقة أحد المحال التجارية في مدينة درعا تبين لاحقاً، أن الفاعلين عناصر تابعين لفرع المخابرات العسكرية التابع للنظام في درعا، وفقاً لمراسلنا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register