سائقو حافلات بريف حماة يمتنعون عن العمل لهذا السبب

أخبار سوريا

أفاد مراسل “حلب اليوم” في حماة، اليوم الاثنين، بأن عشرات السائقين العاملين على خط “حماة – صوران” بريف حماة الشمالي امتنعوا عن العمل بسبب قلة الأجور التي تحدّدها حكومة النظام عليهم.

وأوضح مراسلنا نقلاً عن أحد السائقين، أن الأجور التي تحددها حكومة النظام قليلة جداً ولا تكفي إذ حدّدت قيمة أجرة الراكب بـ 100 ليرة سورية فقط وهذا لا يتناسب أبداً مع الأسعار، لا سيما في ظل ارتفاع سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار والذي تجاوز الـ 3300 ليرة اليوم في مناطق سيطرة النظام و3600 ليرة في الشمال السوري.

وبيّن المصدر أن حكومة النظام هدّدت السائقين الذين يمتنعون عن العمل على هذا الخط، بحرمانهم من مادة المازوت المدعوم الذي توفره حكومة النظام للحافلات، وذلك على الرغم من قلته وتوزيعه للمتنفذين وأصحاب الواسطات فقط، وفق قوله.

يشار إلى أن إضراب الساقين عن العمل تسبب بازدحام كبير على طول الطريق الرئيسي بين مدينة صوران ومركز مدينة حماة، خاصةً في الصباح الباكر ووقت الذروة، عند عودة الموظفين من أعمالهم، إذ ينتشر العشرات على حواف الطرقات الرئيسية وهم ينتظرون حافلة تقلهم إلى وجهتهم، وفقاً لمراسلنا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register