بالتزامن مع محاكمته.. “رفعت الأسد” بالعناية المركزة في باريس

أخبار سوريا
“رفعت الأسد” عم رئيس النظام “بشار الأسد”

قالت وكالة “فرانس برس”، اليوم الثلاثاء، إن “رفعت الأسد” عم رئيس النظام “بشار الأسد”، نُقل إلى “العناية المركزة” أمس الإثنين، بالتزامن مع محاكمته في باريس في قضية “إثراء غير مشروع”.

وقال “سوار الأسد” ابن “رفعت” لـ “فرانس برس” إنه “في العناية المركزة منذ مساء الإثنين”، موضحاً أن والده يعاني من نزيف معوي “وليس في حالة جيدة”، وأنه “يجب أن يبقى يومين أو ثلاثة أيام في العناية المركزة”.

وبحسب ما أفادت به صحيفة “Le Point” الفرنسية، فقد طالب الادعاء الفرنسي، مساء أمس الاثنين، بسجن “رفعت الأسد” 4 سنوات، وفرض غرامة مالية عليه، قدرها 10 ملايين يورو، بسبب حصوله على “مكاسب غير مشروعة”.

وأضافت الصحيفة في خبر أمس الاثنين، بأن ممثلي الادعاء اتهموا رفعت الأسد، باختلاس أموال الدولة السورية لبناء إمبراطورية عقارية في فرنسا بقيمة نحو 90 مليون يورو، كما اتهموه بـ “غسل أموال في إطار عصابة منظمة” للاحتيال الضريبي المشدد واختلاس أموال عامة في سوريا لأكثر من 30 عاماً، من 1984 إلى 2016.

وسبق أن اعتذر “رفعت الأسد” في بداية محاكمته في 9 كانون الأول، عن طريق محاميه، عن الحضور لأسباب صحية وقدم وثائق تثبت ذلك، وقال أحد مستشاريه للمحكمة إن “أطباءه نصحوه بتجنب أي وضع يسبب توتراً”، وفقاً لـ “فرانس برس”.

يشار إلى أن قاضياً إسبانياً أوصى الشهر الماضي بمحاكمة “رفعت” وأعضاء آخرين من عائلة الأسد في إسبانيا بتهمة غسل الأموال، كما حوكم في سويسرا بتهمة ارتكاب جرائم حرب في الثمانينيات، بحسب الصحيفة.

وكان “رفعت” أحد الأركان السابقين لنظام حافظ الأسد، وقائد “سرايا الدفاع” وهي قوات خاصة كان لها دور أساسي في “مجازر حماة” عام 1982، قبل اتفاقه مع أخيه حافظ على مغادرة سوريا إلى المنفى عام 1984، ليعيش في سويسرا أولاً ولينتقل بعدها إلى فرنسا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register