علماء فلك يكتشفون ثقباً أسود في مجرة “درب التبانة” يغير نظريات تطور النجوم

أخبار منوعات
مجرة “درب التبانة” – أرشيفية

قال باحثون، الخميس الماضي، إن علماء فلك اكتشفوا ثقباً أسود في مجرة “درب التبانة” يدفع إلى التشكيك في النظريات الحالية لطريقة تطور النجوم، بحسب مجلة “نيتشر” البريطانية.

ونقلت المجلة عن عضو المرصد الوطني لعلم الفلك الصيني “ليو جيفنغ”، أن مجرة “درب التبانة” تضم 100 مليون ثقب أسود نجمي، مشيراً إلى أن حجم الكتلة “إل بي – 1” أكبر مما كان يعتقد العلماء.

وبين “جيفنغ”، أنه ينبغي ألا توجد ثقوب سوداء بهذا الحجم في مجرة “درب التبانة” مستنداً إلى معظم النظريات السائدة حول تطور النجوم، ولفت في الوقت ذاته إلى أن العلماء يعتقدون وجود نوعين من الثقوب السوداء، فيما يعتبر حجم الثقوب السوداء الضخمة أكبر بمليون مرة على الأقل من حجم الشمس.

ووفقاً لـ”جيفنغ”، فإن الباحثين يعتقدون أن النجوم النموذجية في مجرة “درب التبانة” تلقي معظم غازاتها من خلال الرياح النجمية، ما يحول دون ظهور ثقب أسود بحجم “إل بي – 1”.

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register