مقتل رئيس مفرزة أمنية واغتيال قيادي معارض سابق في درعا

أخبار سوريا
حاجز لقوات النظام – أرشيفية

قال مراسل “حلب اليوم”، إن مجهولين نفذوا كميناً استهدف المساعد أول “عز الدين رجب” رئيس مفرزة المخابرات الجوية في بلدة بصر الحرير بريف درعا الشرقي.

وأوضح مراسلنا أن “رجب” المنحدر من محافظة طرطوس، قُتل بعد تعرضه لإطلاق النار على الفور، عندما كان يقود سيارته على الطريق المؤدي إلى مفرزته على أطراف البلدة.

وفي السياق، ذكر مراسلنا أن عبوة ناسفة انفجرت بسيارة القيادي المعارض السابق “وسيم الرواشدة”، أمام منزله في مدينة طفس بريف درعا الغربي ما أدى إلى مقتله، مشيراً إلى “الرواشدة” من الرافضين لاتفاق التسوية والانضمام لقوات النظام.

كما اغتال مجهولون في بلدة المزيريب غرب درعا، الملازم في ميليشيا الدفاع الوطني “رياض الطالب” عندما كان يقود سيارته، كما أصيب مرافقه بجروح خطرة نُقل على إثرها إلى المشفى.

وفي بلدة المزيريب أيضاً، عثر الأهالي على جثة قرب بحيرة المزيريب قبل يومين، تم التعرف على هويتها لاحقاً، تعود للمجند في قوات النظام “أحمد الديري”، حيث كان يقضي إجازته في درعا بعد عودته من مدينة تدمر شرق سوريا.

وأفاد المراسل، بانفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة بالقرب من حاجز عسكري يتبع لفرع المخابرات الجوية، على الطريق الواصل بين مدينتي طفس وداعل شمال غرب درعا، ما أدى لإصابة أحد عناصر الحاجز بجروح متوسطة وفقاً لمراسلنا.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register