مقتل عنصرين من قوات النظام بتفجير شمال درعا

أخبار سوريا
تعبيرية

قال مراسل “حلب اليوم”، إن عنصرين على الأقل من قوات النظام قتلوا وأصيب آخرون، إثر تفجير عنصر سابق في الجيش الحر نفسه بعد اعتقاله في بلدة العالية بريف درعا الشمالي.

وأوضح مراسلنا أن قوات النظام داهمت منزل المدعو “جمال الشيخ”، وتم القبض عليه بعد الاشتباك معه لفترة وجيزة، ليقوم بتفجير نفسه بواسطة حزام ناسف وسط مجموعة من عناصر النظام، موقعاً قتلى وجرحى في صفوفهم، فيما تمكن شخص آخر كان معه من الهروب.

وبحسب مصادر محلية، فإن قوات النظام استقدمت تعزيزات عسكرية إلى البلدة بعد التفجير، وداهمت عدداً من المنازل واعتقلت ثلاثة مدنيين على الأقل، دون معرفة الجهة التي تم اقتيادهم إليها.

في سياق منفصل، أفاد مراسلنا بمقتل المدعو “مبارك ذياب” أحد المتعاونين مع النظام في مدينة الصنمين، برصاص مجهولين في حي المشفى، وذلك بعد حوالي شهرين من إصابته في محاولة اغتيال مماثلة.

كما اندلعت اشتباكات بين عناصر النظام ومجهولين في مدينة الصنمين فجر اليوم، في هجوم شنه الأخير على حاجزين عسكريين وسط المدينة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register