أهالي مدينة حمص يعانون من أجور نقل أبنائهم إلى المدارس

أخبار سوريا
إحدى المدارس في مدينة حمص- أرشيفية

يعاني العديد من أهالي مدينة حمص وسط سوريا الخاضعة لسيطرة نظام الأسد، من أجور نقل أبنائهم إلى المدارس، الأمر الذي أثقل كاهل الأهالي وشكل عبئاً عليهم ولا سيما محدودي الدخل.

وأفاد مراسل “حلب اليوم”، بأن العديد من أهالي مدينة حمص ينسقون مع سيارات أجرة أو مع حافلات المدارس الخاصة لنقل أبنائهم من المنزل إلى المدرسة والعكس.

وأضاف مراسلنا، أن تكلفة نقل الأبناء من منازلهم إلى المدارس التابعة لحكومة النظام تقدر شهرياً بـ 35 ألف ليرة سورية، أي ما يعادل راتب موظف في مؤسسات النظام، بالإضافة إلى تكاليف الكتب والقرطاسية ومصروف يومي للأبناء.

وتابع مراسلنا أن تكاليف الأبناء المسجلين في المدارس الخاصة، تبلغ ما بين 200 إلى 300 ألف ليرة سورية سنوياً، عن كل طالب، متضمنةً أجور الحافلات التي تقلهم من المنزل إلى المدرسة.

تجدر الإشارة إلى أن أهالي مدينة حمص يعانون أوضاعاً إنسانية ومعيشية صعبة، كانقطاع التيار الكهربائي والمياه لساعات طويلة، وبطئ شديد في خدمة الإنترنت، فضلاً عن ارتفاع الأسعار في أسواق المدينة، وفقاً لمراسلنا.

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register