مهرجان سوري في باريس للتعريف بالفن والقضية السورية

أخبار في المهجر
من الفعالية السورية في فرنسا

انطلقت يوم أمس الأربعاء 7 آب، في العاصمة الفرنسية “باريس”، النسخة الرابعة من المهرجان الثقافي السوري “سيريان نيست فايت”، حيث يهدف إلى منح الفنانين السوريين الفرصة لعرض أعمالهم الفنية، وتعريف الفرنسيين بها.

ويهدف الفنانون السوريون في المهرجان، إلى تسليط الضوء على الاضطهاد الذي تعرضوا له في سوريا، وعلى المآسي المرتبطة بالحرب فيها.

وتقول الرسّامة السورية اللاجئة في فرنسا “ديانا بريسلي” -والتي مرت بلبنان وتركيا خلال رحلة لجوئها-: “كان الأطفال السوريون في لبنان يرسمون الموتى والدم والصواريخ”، مضيفة: “بإمكاننا مساعدة هؤلاء الأطفال من خلال مساعدتهم في أن يتخيلوا ويحلموا”.

ونظمت المهرجان ناشطات سوريات وفرنسيات، ويشارك فيه العديد من الفنانين السوريين، بنيّة إعادة إحياء المشهد الثقافي السوري في المهجر.

وأفادت “لوسي زاغراد” المديرة التنفيذية للمهرجان لوكالة “فرانس24″، بأن من أهداف المهرجان هو دمج الجمهور السوري والفرنسي، بالإضافة إلى إشهار أعمال الفنانين أكثر.

وبالإضافة إلى الأعمال الفنية السورية، يقدم المهرجان أعمالاً موسيقية ولوحات تصويرية، بالإضافة إلى تقديم أطباق المطبخ السوري، للحاضرين في الفعاليات.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register