ارتفاع آجار المنازل وصعوبة تأمينها في حماة

أخبار سوريا
حماة – تعبيرية

يعاني السكان في مدينة حماة الخاضعة لسيطرة قوات النظام، من ارتفاع آجارات المنازل وصعوبة تأمينها، الأمر الذي يزيد من معاناتهم في ظل تردي أوضاعهم المعيشية والاقتصادية، بحسب ما أفاد مراسل “حلب اليوم” في المدينة.

وأوضح “مراسلنا”، أن آجار منزل غرفة ومنتفعاتها بلغ حوالي 40 ألف ليرة سورية (ما يعادل حوالي 75 دولار أمريكي)، وهو ما يفوق قدرة الكثير من العائلات التي لا يوجد فيها سوى معيل واحد ولا يتجاوز راتبه الـ 40 ألف ليرة.

وبيّن “المراسل”، أنّ أصحاب المنازل (في حال وُجدت) فإنهم لا يرضون إلا بالدفع مقدماًستة أشهر أو سنة، فضلاً عن استغلال أصحاب المكاتب العقارية للباحثين عن منازل للآجار، وأخذهم “كمسيون” من المستأجر.

يشار إلى أن مدينة حماة الخاضعة لسيطرة قوات النظام، يقطنها أكثر من مليوني شخص، قسم منهم نازحون من عدة مناطق في سوريا، الأمر الذي أدى إلى تضخّم سكاني في المدينة وزيادة الطلب على المنازل، في ظل انعدام فرص العمل وسوء الأحوال الاقتصادية لدى الكثير من العائلات.

الجدير بالذكر أن قاطني مدينة حماة وسائر مناطق سيطرة نظام الأسد، يعانون من سوء الخدمات وانقطاع الكهرباء والماء، وانتشار القمامة والأمراض، وبطئ شديد في خدمة الإنترنت.

أضف تقييم:

اترك تعليقاً:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register