زوارق إيرانية تعترض ناقلة بريطانية في مضيق هرمز.. وبريطانيا تعلق

أخبار عربي ودولي
سفن في مضيق هرمز (أرشيف)

قال مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية، إن 5 زوارق يعتقد أنها تتبع للحرس الثوري الإيراني، اعترضت يوم أمس الأربعاء ناقلة النفط البريطانية “بريتيش هيريتدج” في مضيق هرمز بالخليج.

ونقلت شبكة “CNN” عن المسؤول “أن الزوارق طلبت من الناقلة التوقف في المياه الإيرانية، لكنها انسحبت بعد أن حذرتها فرقاطة “مونتروز” الحربية البريطانية عبر اللاسلكي، ووجهت مدافعها صوبها”.

من جهته، أكد ناطق باسم الحكومة البريطانية اليوم الخميس أن سفناً إيرانية حاولت مساء الأربعاء “منع مرور” ناقلة بريطانية في مضيق هرمز.

وذكر الناطق البريطاني في بيان “خلافاً للقانون الدولي، حاولت ثلاث سفن إيرانية منع مرور السفينة التجارية في مضيق هرمز”، وفق “CNN”.

وأشار إلى أن البحرية الملكية اضطرت للتدخل لمساعدة ناقلة النفط التي تملكها “بريتش بتروليوم شيبينغ” فرع النقل النفطي لمجموعة “بريتش بتروليوم”.

وأوضح أن الفرقاطة “إش إم إس مونتروز” اضطرت للتموضع بين السفن الإيرانية وبريتش هيريتيج وإطلاق تحذيرات شفهية على السفن الإيرانية التي عادت أدراجها بعد ذلك.

وأعرب الناطق باسم الحكومة البريطانية عن قلقهم من محاولة إيران اعتراض إحدى سفنها مطالياً السلطات الإيرانية بخفض التوتر.

يذكر أن الحادثة وقعت بعد قرابة أسبوع من احتجاز مشاة البحرية الملكية البريطانية الناقلة الإيرانية (جريس 1) قبالة ساحل جبل طارق لأنها تنقل النفط إلى سوريا وهو ما يخالف العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي.

يأتي ذلك بعد تهديدات أطلقها الرئيس الإيراني حسن روحاني حيث قال أمس الأربعاء إن بريطانيا ستواجه “العواقب” بشأن احتجاز الناقلة الإيرانية.

كما هدد رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية محمد باقري يوم الثلاثاء المنصرم، بريطانيا بشأن احتجاز ناقلة نفط إيرانية في مضيق جبل طارق وقال إن الأمر لن يمر من دون رد.

أضف تقييم:

اترك تعليقاً:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register