تجدد الاحتجاجات في هونغ كونغ ضد السلطة التنفيذية

أخبار عربي ودولي
من الاحتجاجات في هونغ كونغ

تجمع آلاف المتظاهرين أمام مقر الشرطة في هونغ كونغ، للمطالبة باستقالة رئيسة السلطة التنفيذية كاري لام، وإطلاق المتظاهرين الذين اعتقلوا خلال موجة الاحتجاجات الأخيرة.

وتأتي التظاهرة في أعقاب رفض السلطات المحلية تلبية مطالب المتظاهرين الذين ساروا بالملايين، للاحتجاج على مشروع قانون يسمح بتسليم مطلوبين إلى الصين.

وبعد حشدهم أكبر مسيرات سياسية في تاريخ هونغ كونغ، يطالب المتظاهرون بسحب مشروع القانون، واستقالة كاري لام.

وتعهد المحتجون بالتظاهر حتى تسحب رئيسة هونغ كونغ التنفيذية كاري لام مشروع القانون، وتتنحى.

وكانت لام علقت مشروع القانون لأجل غير مسمى، لكن المحتجين يقولون إنهم لا يثقون في حكومتها ويخشون أن تقوم بالدفع بمشروع القانون في المستقبل.

كما يطالب المتظاهرون بفتح تحقيق في اتهامات للشرطة بممارسة العنف ضد المحتجين، إضافة إلى استقالة لام وسحب مشروع قانون تسليم المطلوبين.

وتعرضت السلطات الصحية في هونغ كونغ لانتقادات شديدة بعد أن تمكنت الشرطة من الوصول إلى بيانات المرضى الذين تلقوا رعاية طبية بعد مشاركتهم في الاحتجاجات.

وقالت منظمة “العفو الدولية” إنها تأكدت من حالات عدة لممارسة الشرطة العنف، انتهكت القوانين والمعايير الدولية لاستخدام القوة.

المصدر: وكالات

أضف تقييم:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register