اغتيال عنصر في الفرقة الرابعة بدرعا واعتقالات جديدة على الحواجز العسكرية

أخبار سوريا
الجامع العمري “أرشيفية”

قال مراسل “حلب اليوم”، إن سكان بلدة الطّيرة بريف درعا الغربي، عثروا على جثة المدعو “أنس الجزار” من أبناء بلدة جلّين المجاورة، مقتولاً بعدة طلقات نارية من قبل مجهولين.

وأوضح المراسل نقلاً عن سكان محليين، أن “الجزّار” كان ممن يتبعون لقوات النظام، إذ كان أحد عناصر فرع المداهمة 215 في دمشق، وانضم مؤخراً لصفوف الفرقة الرابعة بريف درعا الغربي، وكان أحد الأشخاص الذين نشطوا في المصالحات مع النظام في منطقته، مع سيطرة الأخير على المحافظة.

وأشار المراسل إلى أن “الجزار” يعتبر أحد المسؤولين عن زرع وتفجير العبوات الناسفة في المنطقة واستهداف معارضين وقيادات وعناصر سابقين في الجيش الحر، كان آخرها منذ ما يقارب الشهر بعد محاولته تفجير سيارة القيادي السابق “خلدون الزعبي” في بلدة طفس، إلا أن العملية فشلت وأصيب الجزار خلال العملية إصابة خطيرة أدت لبتر يده.

من جهة أخرى، أفاد مراسلنا بأن عناصر قوات النظام، اعتقلوا مجموعة أشخاص خلال مرورهم بحاجز التابلين على طريق تسيل – البكار في ريف درعا الغربي واقتادوهم إلى جهة مجهولة دون توضيح السبب، كما اعتقل عناصر حاجز منكت الحطب أقصى شمال درعا، شخصاً على الرغم من حمله بطاقة تسوية.

وأضاف المراسل نقلاً عن مصادر محلية، أن عناصر المخابرات داهموا منزل الشرعي السابق في فصيل جيش الإسلام “منير أبو شوشة” لاعتقاله في بلدة تسيل غرب درعا، إلا أنه تمكن من الهرب قبل المداهمة.

أضف تقييم:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register