بعد هدوء دام لساعات..  قوات النظام تعاود قصف إدلب وحماة

أخبار سوريا

أفاد مراسل “حلب اليوم“، بأن قوات النظام قصفت عدة مدن وبلدات في أرياف حماة وإدلب، اليوم الأربعاء، بالمدفعية والصواريخ والطيران الحربي والمروحي، وذلك عقب هدوءٍ استمر لساعات.

وأوضح مراسلنا، أن أكثر من تسع طائرات تابعة لقوات النظام تناوبت على استهداف قرى وبلدات بريف حماة وإدلب، مضيفاً أن طائرة مروحية تابعة لقوات النظام ألقت ألغاماً بحرية على قريتي الجبين والزكاة بريف حماة.

وتابع مراسلنا، أن قصف مدفعي وصاروخي من مواقع النظام استهدف مدن اللطامنة وكفرزيتا ومورك والزكاة والأربعين والزقوم بريف حماة، وحرش القصابية بريف إدلب الجنوبي.

وفي السياق، اشتبكت فصائل الثوار، مع قوات النظام في عدة جبهات، وتمكَّنت من تدمير قاعدة م. د عند حاجز “المنشرة” التابع للنظام في كرناز إثر استهدافه بصاروخ موجه، كما دمرت بصاروخ موجه ساتراً لقوات النظام عند حاجز “الحماميات” بريف حماة.

وأضاف المراسل، أن فصائل الثوار دمرت قاعدة صواريخ وساتراً ورشاشاً وتمكنت من قتل مجموعة لقوات النظام على محور كفرنبودة بريف حماة، كما استهدفت بالمدفعية الثقيلة المعسكر الروسي في بلدة حيالين بريف حماة الشمالي.

ونوه مراسلنا، إلى أن مناطق الشمال السوري شهدت نوعاً من الهدوء، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، حيث شوهدت طائرة استطلاعية روسية كبيرة كانت تحلق في سماء ريفي حماة وادلب، برفقة طائرة حربية روسية واستمر تحليقها لعدة ساعات.

وكانت مواقع موالية لنظام الأسد قد تحدثت عن هدنة لمدة ٧٢ ساعة، بينما نفى “جابر علي الشيخ” قائد حركة أحرار الشام، والقائد العسكري لجيش العزة “سامر الصالح” وجود أي هدنة مع قوات النظام، وفقاً لمراسلنا.

أضف تقييم:

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register