“الوطنية للتحرير” ترد على مسؤول روسي حول “ممرات إدلب الآمنة”

أخبار سوريا

 

اعتبر الناطق الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير النقيب “ناجي مصطفى”، اليوم الأربعاء، أن تصريحات المسؤولين الروس حول افتتاح “ممرات آمنة” في إدلب، هي “مجرد خداع وتضليل” للمدنيين.

وأوضح “مصطفى” في إفادته لـ “حلب اليوم” بأن التصريحات “تندرج ضمن أسطوانة الخداع والتضليل والكذب.. تعودنا على روسيا في بثها الإشاعات المغرضة التي تبثها لتضليل الناس والحاضنة الشعبية”.

ورأى النقيب أنه بعد فشل روسيا وانهزامها، تحاول العبث والتضليل من خلال إطلاقها تصريحات تتحدث عن افتتاح ممرات آمنة للمدنيين، وذلك لتغطية استهدافها للمدنيين.. هي تعلم أن الثوار والحاضنة الشعبية لا يمكن أن تذهب إلى مناطق النظام”.

وكان رئيس “مركز المصالحة في سوريا” التابع لوزارة الدفاع الروسية اللواء “فيكتور كوبتشيشين”، قد قال إن “40 إلى 80 ألف نازح مستعدين لمغادرة منطقة خفض التوتر، وتم إعداد العدد الضروري من الأماكن لاستقبالهم في مراكز الإيواء المؤقت بمحافظات حماه وحمص ودير الزور”، على حد قوله.

أضف تقييم:

    اترك تعليقاً:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register