سجال أمريكي – روسي حول فنزويلا

أخبار عربي ودولي
صورة تعبيرية

طالب الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الأربعاء، روسيا بالخروج من فنزويلا عقب نشرها قوات ومعدات عسكرية، بعد شهرين من إعلان رئيس البرلمان الفنزويلي “خوان غوايدو” نفسه رئيساً للبلاد “بالوكالة”، بدلاً عن الرئيس الحالي “نيكولاس مادورو”.

ووصف نائب الرئيس الأميركي مايك بنس التحركات الروسية في فنزويلا بـ “المستفزة”، داعياً موسكو إلى وقف دعم الرئيس الفنزويلي “نيكولاس مادورو”.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصدر دبلوماسي “لم تسمه” أن مجموعة من العسكريين الروس قد وصلوا إلى مطار “كاراكاس” للمشاركة في مشاورات مع المسؤولين الفنزويليين حول التعاون في الصناعات الدفاعية.

وأضاف المصدر أن الطائرات العسكرية الروسية وصلت يوم السبت الماضي، وتحمل على متنها نحو 99 عسكرياً.

وكأول رد روسي دعت وزارة الخارجية الروسية، الأربعاء، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلى إخراج قوات بلاده من سوريا قبل مطالبة روسيا بالانسحاب من فنزويلا.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، في حديث للقناة الأولى الروسية، “لقد تم الإعلان بأن الولايات المتحدة ستسحب قواتها من سوريا، ومر قرابة الشهر على هذا الوعد.. فهل خرجت أم لا؟”

يذكر أن البيت الأبيض أعلن في شهر كانون الثاني الماضي في بيان قال فيه “دونالد ترامب” “إن بلاده ستستخدم كامل قوتها الاقتصادية والدبلوماسية للضغط من أجل “استعادة الديمقراطية” في فنزويلا، داعياً الدول الغربية إلى الاعتراف بـ “غوايدو” رئيساً بالوكالة للبلاد.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register