في السويداء.. عصابات الخطف تفرج عن عناصر من أمن النظام وتحقق غايتها!

أخبار سوريا

أفرجت إحدى عصابات الخطف في السويداء، الاثنين، عن أكثر من ١٥ عنصراً من أمن وشرطة النظام كانوا محتجزين لديها، على خلفية تصعيد بين أفراد العصابة وأمن نظام الأسد.

وقال مراسل “حلب اليوم” إن عصابة المدعو “فداء العنداري” أطلقت سراح العناصر، وذلك بعد تدخل رئيس الهيئة الروحية لطائفة الموحدين الدروز الشيخ “حكمت الهجري” ووجهاء من السويداء، حيث تم تسليم العناصر بمضافة الشيخ “الهجري” مساءً.

وأضاف مراسلنا أن أجهزة مخابرات النظام أفرجت من جانبها عن والد متزعم العصابة المدعو “عصام العنداري”، والذي كان قد اعتقل على يد أجهزة الأمن على أوتوستراد (دمشق _ السويداء)، بسبب مذكرة توقيف بحقه.

وكان مراسل “حلب اليوم” قد أفاد في وقت سابق أمس، بأن عصابة “العنداري” ومجموعة من عصابات الخطف هاجمت حاجزاً لأمن الدولة على طريق ظهر الجبل في المدينة، واعتقلت ٨ من عناصره، واستولت على سيارة تحمل رشاش دوشكا.

وأكد المراسل أن العصابة ذاتها احتجزت عدداً من عناصر الشرطة كانوا متمركزين بالقرب من “دوار العنقود” شمال المدينة، وذلك للضغط على عناصر الأمن من أجل إطلاق سراح والد “العنداري”.

يذكر أن “فداء العنداري”، والمنحدر من قرية الطيبة بريف السويداء الشرقي يعتبر من أبرز متزعمي عصابات الخطف في المنطقة، حيث وثقت بحقة الكثير من عمليات الخطف التي طالت مدنيين من مناطق مختلفة بقصد الحصول على المال.

 

 

أضف تقييم:

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register