بلجيكا تحاكم 3 شركات محلية لتصديرها مركبات كيميائية إلى سوريا

أخبار عربي ودولي

اتهمت إدارة الجمارك والضرائب البلجيكية 3 شركات محلية بتصدير مركبات كيميائية إلى سوريا، مطالبة بتغريمها بأكثر من مليون يورو، إضافة لسجن اثنين من رؤساء الشركات، بفترة تتراوح بين 4 إلى 18 شهراً.

وقال موقع بلجيكي إنه وخلال أولى جلسات المحاكمة بمدينة أنفرس، اتهمت الإدارة الشركات بتصدير مركب الأيزوبروبانول الذي يمكن استخدامه في إنتاج غاز السارين إلى سوريا.

وطالبت الإدارة الحكومية بتغريم شركة “أنيكس كاستمز هوفينين” 750 ألف يورو، وشركة “دانمار لوجيستيكس” 160 ألف يورو، ومجموعة “شيمي تريدينغ” التي وفرت المركب الكيميائي بمقدار 346.443 ألف يورو.

وقالت الإدارة الحكومية إن الشركات المخالفة “مسؤولة عن 24 عملية تسليم متنازع عليها (إلى سوريا) خلال الفترة بين آيار 2014 وكانون الأول 2016”.

وأضافت أن عمليات التسليم إلى سوريا، أسفرت عن تصدير “168 طنا من مركب الأيزوبروبانول، الذي يمكن استخدامه في إنتاج غاز السارين”.

ووفق المصدر فإن الشركات الثلاثة لم تحصل على إذن مسبق لتصدير المركب الكيميائي، حيث يستلزم الحصول على إذن قبل تصديره وفقاً للوائح الأوروبية لعام 2013.

وأوضح محامي إدارة الجمارك والضرائب أنه كان يتعين على الشركات المخالفة :أن تكون على دراية بهذه التراخيص الضرورية، لأنه تم إبلاغها عبر البريد الإلكتروني، كما أن هذه المعلومات كانت متوفرة أيضا على موقع الجمارك”.

بدوره، دافع محامي الشركات عن وكلائه، وقال إن “تلك الرسالة الإلكترونية لم تصل أبدا، وأن الموقع الإلكتروني للإدارة لم يتم تحديثه إلا في نيسان 2018”.

ومن المنتظر أن يصدر الحكم في قضية الشركات الثلاث في 31 كانون الثاني الجاري.

    Login

    Welcome! Login in to your account

    Remember meLost your password?

    Don't have account. Register

    Lost Password

    Register