القضاء الروسي يصدر حكم إعدام بحق مواطنين سوريين ويطالب الانتربول بهم

أخبار سوريا

أصدر القضاء الروسي حكمًا غيابيًا، بإعدام مواطنين سوريين، متهمين بقتل طيار روسي، أُسقطت طائرته على الأراضي السورية عام 2015.
ولم يذكر القضاء، أسماء وعدد المواطنين السوريين الصادر بحقهم حكم الإعدام، مشيرًا إلى أن المطلوبين معروفين لدى روسيا، والتي بدورها عممت أسماءهم لدى الانتربول، باعتبارهم مطلوبين دوليين.

وكانت وكالة تاس الروسية، نقلت اليوم الثلاثاء، عن مصدر قضائي مطلع قوله، إن محكمة منطقة باسماني في موسكو، اتخذت قرارًا قضائيًا وقائيًا، وهو السجن مدة شهرين للمتهمين اعتبارًا من إلقاء القبض عليهم، ثم تنفيذ الحكم فيهم.

يذكر أن طياراً روسياً قُتل عام 2015، بعد إسقاط طائرته من نوعه “سو- 24” من قبل سلاح الجو التركي على الحدود السورية التركية، إثر استهدافه بالرشاشات أثناء هبوطه مظلياً من الطائرة، فيما قتل جندي روسي آخر في أثناء عملية إنقاذ بقية الطاقم.
ووجهت روسيا حينها، أصابع الاتهام نحو شخص يدعى ألب أرسلان جيليك، الذي ينتمي لمجموعة تركمانية تدعى حركة الذئاب الرمادية، ويحمل الجنسية التركية، وطالبت الخارجية الروسية تركيا بالقبض عليه وتسليمه لها، معتمدةً في اتهامها على تسجيل مصور، اعترف فيه أرسلان بإطلاق النار على الطيار الروسي في أثناء هبوطه من الطائرة.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register