إصابة قادة من “الفيلق الخامس” بانفجار عبوة ناسفة شرق درعا

أخبار سوريا
صورة أرشيفية

أصيب اثنان من أبرز قادة اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس المدعوم روسياً، أمس الخميس، إثر استهدافهما بعبوة ناسفة شرقي درعا، بحسب مراسل “حلب اليوم”.

وأوضح مراسلنا أن عبوة ناسفة استهدفت المدعو “علي المقداد” الملقب بـ”علي باش” في مدينة بصرى الشام بريف درعا الشرقي، حيث كان برفقة القيادي “قاسم المقداد”، ما أدى لإصابتهما بجروح طفيفة، نقلوا على إثرها إلى مستشفى بصرى الشام لتلقي العلاج اللازم.

وأشار مراسلنا إلى أن “علي باش” يعتبر من أبرز قيادات اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس، والذراع الأيمن لقائد اللواء “أحمد العودة” قائد فصيل” شباب السنة” أحد فصائل المعارضة سابقاً.

وأضاف مراسلنا، أن عملية الاستهداف جاءت بعد الانتهاء من اجتماع ضم قيادات الفيلق الخامس وجنرال روسي في قلعة بصرى الشام، وذلك للبحث في ملف التسويات التي حصل عليها مؤخراً عناصر الفيلق تحت رعاية القوات الروسية المتواجدة في المحافظة.

وتعتبر هذه العملية هي الأولى من نوعها في مدينة بصرى الشام بريف درعا، حيث لم تشهد أي عملية اغتيال منذ سيطرة النظام على المحافظة قبل عامين، وفقاً لمراسلنا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register