النمسا تضبط شاحنة تبريد بداخلها لاجئون سوريون.. تفاصيل صادمة!

أخبار في المهجر
صورة لـ”شاحنة الموت” – أرشيفية

اعتقلت شرطة النمسا، سائق شاحنة تبريد بداخلها نحو 38 لاجئاً بينهم سوريون، تم تكديسهم في الشاحنة دون إتاحة أية تهوية للصندوق.

وفي بيان لها، أفادت الشرطة بأنّها عثرت على شاحنة متوقفة على قارعة طريق سريع في ولاية النمسا كان يقودها سائق تركي مقيم في رومانيا، وبداخلها 38 مهاجراً من جنسيات سورية وعراقية وتركية، بينهم 6 أطفال.

وقالت الشرطة النمساوية: إن المهاجرين أوضحوا أنهم كانوا يخشون الموت بسبب نقص الأوكسجين أثناء الرحلة، وأنهم تمكنوا من إيقاف الشاحنة، حيث انتهز بعض المهاجرين الفرصة ونجح 5 منهم بالفرار، فيما احتاج آخرون تلقي رعاية صحية بسبب سوء وضعهم الصحي.

وبعد تلقي الشرطة بلاغاً حول الشاحنة، أرسلت مروحية وحاوطت المكان وتمكنت من اعتقال السائق والمهاجرين الذين استقلوا الشاحنة في رومانيا بمقابل 6 إلى 8 آلاف يورو لكل شخص، مقابل الوصول عن طريق النمسا إلى أوروبا الغربية، وفق الشرطة.

وكانت “هنكاريا” ضبطت قبل نحو 5 أعوام شاحنة أطلق عليها فيما بعد “شاحنة الموت” وبداخلها جثث مهاجرين، وأصدر القضاء قبل عام أحكاماً بالسجن المؤبد ضد 4 أشخاص اعتبرهم مسؤولين رئيسيين عن شبكة تهريب مسؤولة عن الحادثة.

اترك تعليقاً:

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register