جميعهم سوريون.. الجيش اللبناني يفرج عن عشرات المهاجرين غير الشرعيين بعد توقيفهم

أخبار في المهجر
صورة أرشيفية

قال مراسل “حلب اليوم”، إن الجيش اللبناني أفرج عن عشرات السوريين، أمس السبت، الذين تم توقيفهم أثناء محاولتهم الهجرة إلى قبرص انطلاقاً من السواحل اللبنانية، قبل إجراء تسوية والإفراج عنهم بعد دفع مبلغ مالي عن كل شخص.

ونقل المراسل عن ذوي أحد المفرج عنهم، أن خفر السواحل اللبناني أوقف قاربين قبل مغادرة المياه الإقليمية اللبنانية، وأجبرهم على العودة إلى الساحل اللبناني، حيث تم الاتفاق معهم على إجراء تسوية لتنظيم دخولهم إلى لبنان، مقابل دفع مبلغ 150 دولار أمريكي عن كل شخص من البالغين و100 دولار عن الأطفال.

وأضاف أن الأشخاص الذين تم توقيفهم أبلغوا ضباط الجيش اللبناني بأن “الموت أفضل من تسليمهم للنظام بعد هروبهم منه”، حيث كان من المقرر تسليمهم خلال فترة لا تزيد عن 10 أيام، إلّا أنّ تدخل محاميين وحقوقيين حال دون ذلك.

وأشار إلى أن التسوية تمت بناءً على الوضع الخاص المتعلق بالكثير منهم، إذ تلاحق قوات النظام نسبة كبيرة منهم بتهم متعلقة بالانشقاق والخدمة العسكرية في صفوف قوات النظام، بالإضافة لتهم أمنية أخرى، بحسب قوله.

وشهدت السواحل اللبنانية خلال الأسابيع الأخيرة نشاطاً في حركة الهجرة غير الشرعية عبر البحر، حيث يسعى الكثير من السوريين لتحسين واقعهم المعيشي والمادي من خلال السفر إلى قبرص للعمل فيها، إذ يحصل العمّال على أجور مرتفعة جداً مقارنة بالتي يتقاضاها نظرائهم في المنطقة، وفقاً لمراسلنا.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register