بعد خداعهم.. شبان من زاكية يلغون عقود القتال في ليبيا ويعودون إلى منازلهم

أخبار سوريا

أفاد موقع “صوت العاصمة” المحلي المعارض بأنّ مجموعة من أبناء مدينة “زاكية” بريف دمشق الغربي عزفت عن قرار الالتحاق بالقتال إلى جانب “قوات حفتر” في ليبيا، وذلك بعد نقلهم إلى مركز لقوات رديفة للنظام في مدينة “حمص”.

وأضاف الموقع أنّ 15 شاباً من المدينة ألغوا عقودهم بعد أن أبلغهم المدعو “عزيز شودب” أنّ مهمتهم في ليبيا تقتصر على حماية المنشآت الروسية في ليبيا، في وقتٍ سابق، قبل أن يكتشفوا أثناء اجتماعهم مع الضباط الروس أنّ مهمتهم الأساسية هي القتال إلى جانب قوات “حفتر” في ليبيا.

وبحسب الموقع، فإنّ الشبّان تواصلوا مع ذويهم وأبلغوهم بتفاصيل المهمة التي سيتم توكليهم بها، ليقوم الأهالي بالمطالبة بأبنائهم وتهديد “عزيز شودب” المسؤول عن التجنيد وعائلته في حال لم يتم إعادة أبنائهم، ليقوم بدوره بالتواصل مع القوات الروسية لإعادة الشبّان، الأمر الذي أدى لإلغاء تكليفه بمتابعة مهمة التجنيد.

تجدر الإشارة إلى أنّ قوات النظام والقوات الروسية تعمل على تجنيد آلاف المقاتلين من سوريا للقتال إلى جانب قوات “حفتر” في ليبيا، مقابل منحهم حصانة أمنية ومغريات مالية تصل إلى ما يقارب 1000 دولار أمريكي شهرياً.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register