فساد ورشاوي تتسبب باعتقال ضباط وعناصر للنظام في السيدة زينب بريف دمشق

أخبار سوريا

اعتقلت قوات النظام عشرات الأشخاص في مدينة “السيدة زينب” بريف دمشق، بينهم عناصر وضباط في جيش النظام وقواته الأمنية، وذلك على خلفية السماح بخروج أشخاص من المدينة المعزولة نهائياً بسبب تفشي فيروس “كورونا” فيها.

وقال مراسل “حلب اليوم” في دمشق إنّ دوريات من “فرع أمن الدولة” و “المخابرات الجويّة” اعتقلت ستة عناصر وثلاثة ضباط على حاجزي “حجيرة” و “الروضة” على مداخل المدينة، بعد تقاضيهم مبالغ مالية كبيرة مقابل السماح للأهالي بالخروج من المدينة بدون تصريح أو ضرورة قصوى.

وأضاف مراسلنا نقلاً عن أحد سكان المدينة أنّ الاعتقالات شملت 16 من المدنيين الذين خرجوا خلال فترة العزل بدون تصريح طبي، حيث تم نقلهم للحجر الصحي الإجباري، ليصار بعد ذلك إلى مقاضاتهم بسبب دفع الرشاوي و”الإخلال بالأمن العام”.

تجدر الإشارة إلى أنّ حكومة النظام طبقت العزل الكامل على مدينة “السيدة زينب” بعد تسجيل إصابات كثيرة بفيروس كورونا فيها، جراء تخالط الأهالي مع عناصر إيرانيين وأجانب دون اتخاذ أي إجراءات طبية أو احترازية، بحسب المراسل.

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Don't have account. Register

Lost Password

Register